الأثنين 1 ربيع الأول 1444
وهو يوم بإسم الإمامين الحسن والحسين عليهما السلام ويستحب فيه زيارتهما ونصرتهما من قبيل نشر أقوالهما وسيرتهما

أعمال الساعات
أعمال كل يوم أثنين
الأعمال العامة لليوم 1 من كل شهر
كلام الإمام الصادق عن هذا اليوم
أول يوم من الشهر يوم مبارك ، خلق الله تعالى فيه آدم ، وهو يوم محمود لطلب الحوائج ، والدخول على السلطان ، ولطلب العلم ، والتزويج ، والسفر ، والبيع ، والشراء ، واتخاذ الماشية. ومن خرج فيه هارباً\nأو ضالاً قدر عليه الى ثمان ليال ، ومن مرض فيه برأ ، ومن ولد فيه كان سمحاً مرزوقاً طيباً مباركاً عليه ان شاء الله \n

المصدر:
كتاب الدروع الواقية
كلام سلمان الفارسي عن هذا اليوم
روز هرمز اسم من أسماء الله تعالى ، وهو يوم مبارك خلق الله عز وجل فيه آدم ، يصلح فيه الدخول على السلطان وطلب الحوائج ، وهو يوم مختار.

المصدر:
كتاب الدروع الواقية

الأعمال الخاصة ليوم 1 من شهر ربيع الأول

مناسابات اليوم 1 من شهر ربيع الأول

- مبيت الامام علي بن ابي طالب (ع) في فراش النبي (ص) و هجرة النبي (ص) الى المدينة

- شهادة الامام الحسن العسكري (ع) سنة 260 هجرية و بداية امامة بقية الله الاعظم الحجة بن الحسن ارواحنا فداه على رواية


صفحة شهر ربيع الأول
الوصول السريع
تعقيبات الصلوات
أدعية الأئمة في ساعات النهار
أعمال يومية طول الدهر

متفرقات
تعديل التاريخ الهجري