فضل زيارة الكاظمين (عليهما السلام) وكيفيتها

اعلم أنّه قد ورد لزيارة هذين الإمامين المعصومين فضل كثير. وفي أخبار كثيرة أنّ زيارة الإمام موسى بن جعفر (عليهما السلام) هي كزيارة النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) .

وفي رواية: من زاره كان كما لو زار رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وأمير المؤمنين (عليه السلام) . وفي حديث آخر: إنّ زيارته مثل زيارة الحسين (عليه السلام) .

وفي حديث آخر: من زاره كان له الجنة. وروى الشّيخ الجليل محمد بن شهرآشوب في (المناقب) عن (تاريخ بغداد) للخطيب بإسناده عن علي بن خلال، قال: ما أهمّني أمرٌ فقصدت موسى بن جعفر (عليه السلام) وتوسّلت به إلاّ سهل الله لي.

وقال أيضاً: وروي في بغداد امرأة تهرول فقيل لها: إلى أين؟ قالت: إلى موسى ابن جعفر (عليه السلام) فإنّه حبس ابني. فقال لها حنبلي مستهزئاً: إنّه قد مات في الحبس.
فقالت: بحقّ المقتول في الحبس أن تريني قدرتك، فإذا بابنها قد اُطلق وأخذ ابن المستهزئ بجنايته.

وروى الصدوق عن إبراهيم بن عقبة قال: كتبت إلى الإمام علي النقي (عليهما السلام) عن زيارة الحسين (عليه السلام) و زيارة الإمام موسى بن جعفر والإمام محمد التقي (عليه السلام) أي أسأله عن أيّهما أفضل، فكتب إليّ: «أبو عبد الله (عليه السلام) المقدّم، وزيارتهما أجمع وأعظم أجراً».


المصدر
مفاتيح الجنان